بحث مخصص

الخميس، 18 مارس، 2010

مخاوف من ارتفاع أسعار البطاطس بعد اتفاق الاتحاد الأوروبي على استيراد محصول مصر بالكامل

القاهرة - أعلن الدكتور صفوت الحداد وكيل أول وزارة الزراعة ورئيس قطاع الخدمات بالوزارة، أن الاتحاد الأوروبي وافق، في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ تصدير البطاطس، على استيراد كامل العروة الصيفية من مصر، بالإضافة إلى ما تم تصديره من بطاطس الشتاء.


يذكر أن ملف صادرات مصر من البطاطس إلى أوروبا قد شهد بعض التوتر، ففي عام 1995 أصدر الاتحاد الأوروبي قرارات بحظر دخول البطاطس المصرية إليه بسبب "إصابتها بالعفن البني"، وقالت مصر آنذاك إنها تستورد تقاوي البطاطس من الاتحاد الأوروبي، ومن ثم يمكن اعتباره مسؤولاً عن العفن البني.


وفي ذلك الوقت توافرت البطاطس في مصر، وانخفضت أسعارها بشدة.


لكن قرارات حكومية بتصدير البطاطس أدت إلى ارتفاع أسعارها بشكل ملحوظ، بعد أن شح وجودها بالأسواق المصرية.


المصدر: صحيفة المساء،






أوروبا تدرس قرار إلغاء حظر استيراد البطاطس المصري






القاهرة - محرر مصراوي - أكد الدكتور سمير النجار رئيس لجنة البطاطس بالمجلس السلعي للحاصلات الزراعية أن أوروبا تدرس إلغاء قرارحظر استيراد البطاطس من السوق المصري.


وصرح الدكتور سمير النجار لصحيفة الوفد بأن الجانبين المصري والأوروبي ناقشا مسألة رفع الحظر عن البطاطس.


وأضاف أن هذا القرار جاء بعدما اجتازت الصادرات المصرية خلال الموسم الماضي كافة الاختبارات ودخولها ونفاذها للسوق الأوروبي دون ظهور حالة عفن بني واحدة.


وأشار رئيس اللجنة أن صادرات البطاطس الموسم قبل الماضي كانت قد ظهرت بها حالة عفن واحدة.


كان قرار حظر دخول البطاطس المصرية للسوق الأوروبي قد جاء في عام 1998 إثر ظهور 86 حالة عفن بني تجاوز خلالها المصدرون الحدود المسموح بها عالمياً، وهي 5 حالات عفن بني.


وتدخلت وقتها الحكومة المصرية لدى المفوضية الأوروبية، وبعد مباحثات مكثفة بين الجانبين وافق الاتحاد الأوروبي على إيفاد لجنة فنية لتحديد المساحات والأراضي الخالية من العفن بمصر والتي سمحت اللجنة بالتصدير منها وفي أول عام لم تتعد المساحة 11 منطقة يتم التصدير منها وارتفعت تباعاً في السنوات اللاحقة وفقاً لتوصيات اللجنة.


وقد وصلت حالات العفن في عام 2004 في منتصف موسم التصدير إلى 5 حالات أضطر وزير التجارة وقتها لوقف التصدير تخوفاً من تجاوز النسبة 5 حالات التي حددها الجانب الأوروبي والتي يقوم على أثرها غلق السوق الأوروبي أمام صادرات البطاطس تماماً.


وكان الدكتورالسيد عطية الفيومي وكيل لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس الشعب قد اتهم في شهر يوليو 2008 الدكتورصفوت الحداد مسئول الحجر الزراعي بوزارة الزراعة بالتلاعب بمصالح البلاد خاصة بعد رفض تطبيق المشروع الذي تبنته المدينة في التوصل لعلاج العفن البني بالبطاطس والاعتماد على مشروعات مستوردة من اسبانيا وتركيا بمبالغ باهظة.


المصدر: صحيفة الوفد



0 التعليقات:

 
omega © 2007 Template feito por Áurea R.C.